أهداف المبادرة

  • تعزيز  ثقافة التعلم المؤسسي ونقل وتبادل المعرفة في القطاع الحكومي بدبي
  • تحسين الأداء الحكومي وتطبيق أفضل الممارسات لتعزيز الإبداع والابتكار وتحسين رضا وسعادة جميع الفئات المعنية
  • تدريب الموارد البشرية وفرق العمل المعنية وفقاً لأحدث الأساليب والأدوات العالمية في مجال التعلم المؤسسي وتبادل المعرفة
  • تعزيز مكانة دبي كمدينة عالمية في مجال الإدارة الحكومية والتميز والإبداع والتعلم المؤسسي وتبادل المعرفة

مسارات المبادرة

المسار الأول: برنامج صناع التفوق وهو برنامج رائد للتعلم المؤسسي ونقل وتبادل المعرفة ويتضمن دعوة الجهات الحكومية لترشيح مشروعات للتعلم المؤسسي ونقل وتبادل المعرفة بهدف تطوير الأداء أو الخدمات الحكومية بحيث يقوم فريق من الخبراء الدوليين  باختيار المشروعات الأنسب من حيث وضوح الأهداف والتأثيرات الإيجابية المتوقعة والإمكانية العملية للتطبيق ومن ثم يتم الأشراف على تطبيقها في الجهات الحكومية من خلال فرق عمل لهذه المشروعات يتم تدريب أعضائها على استخدام منهجية التعلم المؤسسي العالمية التي تسمى TRADE وعقد لقاءات دوية معهم لاستعراض مدى التقدم المحقق في المشروعات. شارك في السنة الأولى من تطبيق المبادرة 13 مشروعاً تهدف جميعها لتطوير جانب من جوانب الأداء الحكومي وحققت جميع المشروعات مستوى ملحوظ من التحسين من خلال التعلم من أفضل الممارسات.

المسار الثاني: تدريب التعلم المؤسسي وتبادل المعرفة TRADE ويشمل تنظيم عدد من الدورات التدريبة المتخصصة لتمكين المشاركين من استخدام أداة عالمية متطورة لتخطيط وتوثيق أنشطة التعلم من أفضل الممارسات تسمى TRADE مدة كل دورة تدريبية 3 أيام وهي متاحة لكافة الجهات الحكومية غير المشاركة في برنامج صناع التفوق. تم تنفيذ عدد من الدورات وأشاد جميع المشاركين بحجم الاستفادة الكبير الذي تحقق من مشاركتهم في الدورة التي تتضمن عددا كبيرا من التمارين والتطبيقات العملية الفردية والجماعية على جميع مراحل نقل المعرفة وتشمل التخطيط وتحديد الأهداف، والبحث عن أفضل الممارسات، والحصول على المعرفة، والتطبيق، والتقييم للفعالية.

المسار الثالث: المشاركة في قاعدة بيانات أفضل الممارسات ويتضمن منح الجهات الحكومية أحقية الدخول لقاعدة بيانات عالمية تضم ألاف الممارسات المتميزة في مختلف مجالات التميز والإبداع والممارسات الإدارية الناجحة. تتيح هذه المشاركة الفرصة للجهات الحكومية للاطلاع على أفضل الممارسات العالمية والاستفادة منها في مشروعات التطوير والتحسين وكذلك رفع مشاركات لقاعدة البيانات تتضمن أفضل الممارسات المطبقة في الجهات الحكومية بدبي مما يعزز من مكانة دبي عالمياً. تم تخصيص جزء خاص في الموقع الإلكتروني الخاص بقاعدة البيانات العالمية يحمل شعار البرنامج ليتضمن المشاركات المرفوعة من حكومة دبي.